تحميل

أحدث البيانات الصحفية


موانئ دبي العالمية - إقليم الإمارات، وجافزا تتعاونان مع اتحاد الصناعات الهندية في قمة السيارات 2020

01 October 2020

وحدت كل من موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، والمنطقة الحرة لجبل علي (جافزا) جهودهما لتحقيق تعاون استراتيجي مع اتحاد الصناعات الهندية ضمن قمة السيارات 2020، حيث تم تسليط الضوء على آلية التعامل الإيجابي لقطاع السيارات في مواجهة الجائحة العالمية

وخلال القمة الافتراضية، أوضح المتحدثون أهمية إنشاء سوق تعتمد على مقوماتها الذاتية، وتتسم بالاستدامة والاستقرار، مؤكدين على الحاجة إلى اتخاذ تدابير جديدة؛ مثل زيادة الاعتماد على المصادر المحلية في صناعة السيارات وتبني التكنولوجيا واستخدام حلول الجيل الجديد للتنقل وزيادة المساهمة في سلسلة القيمة العالمية. وقد شارك أحمد الحداد، المدير التنفيذي للعمليات بمجمعات الأعمال والمناطق الحرة، موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، في جلسة بعنوان “الاستراتيجيات والتقنيات الناشئة والمُمكِّنة لسلسلة التوريد”، موضحاً فرص جافزا للمساهمة في تسهيل عمليات تصدير السيارات في الهند.

 

 

وقد سجلت جافزا، المركز الرائد للأعمال والخدمات اللوجستية في الشرق الأوسط، تعاملات تجارية إجمالية بلغت قيمتها 38.8 مليار درهم إماراتي، وزيادة بنسبة 5٪ في قاعدة عملائها على أساس سنوي لعام 2018/2019؛ ليشكل ذلك النمو أساساً في قصة النجاح التي تحققها جافزا، معززة عبر أدائها المتميز واتصالها الاستثنائي بالأسواق العالمية مكانة دبي كمركز لوجستي لصناعة السيارات ومركز توزيع محوري في المنطقة.

ويوظف قطاع السيارات وقطع الغيار في جافزا أكثر من 7,400 موظف، يعملون في أكثر من 600 شركة من 65 دولة، وتشغل منشآت هذا القطاع مساحة تصل إلى 1.37 مليون متر مربع. وتضم جافزا بعضاً من أهم الشركات الرائدة وأشهر العلامات التجارية في عالم السيارات؛ مثل تويوتا وجنرال موتورز وفورد وفولكس فاجن ودايملر وهوندا ونيسان وغيرها من الشركات والمصانع الرائدة.

جسر التواصل مع الهند

تنتشر شبكة موانئ دبي العالمية عبر عدد من الموانئ في شبه القارة الهندية على نطاق واسع؛ وهي أول مشغل عالمي يحمل ترخيصاً عبر الهند في صناعة سكة حديد الشحن الهندية، ولديها خطط توسع لتعزيز الوصول إلى الأسواق عبر مراكز الشحن الموجودة في الهند. وتضم موانئ دبي العالمية – الهند، ست محطات وسبعة مستودعات حاويات داخلية، ومحطات شحن خاصة، وخمس محطات شحن حاويات، و 20 سكة حديدية، وستنضم لها قريباً منطقتين للتخزين للتجارة الحرة، و 1.5 مليون متر مربع من مرافق التخزين، كما تعمل موانئ دبي على تنمية عملياتها اللوجستية من خلال سلسلة من عمليات الاستحواذ الأخيرة في الهند، حيث استحوذت شركة يونيفيدر، المملوكة بشكل رئيس لموانئ دبي العالمية، عبر ذراعها “يونيفيدر إنديان سبكونتينانت” على شركتي “ترانس فيدرز” و “أفانا لوجيستك”.

 

وفي هذا الصدد، قال محمد المعلم، المدير التنفيذي ومدير عام موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، والمدير التنفيذي لجافزا: “يسرنا أن نكون جزءاً من قمة السيارات 2020؛ حيث شكل تعاوننا مع اتحاد الصناعات الهندية فرصة عظيمة للاستفادة من السوق الهندية والتواصل مع شركائنا فيها، وقد كشفت الجائحة ضعفاً في سلاسل التوريد وأظهرت الحاجة إلى وجود سلاسل إمداد قادرة على الصمود أمام هذا النوع من الأزمات، حيث عانت الشركات في المنطقة وحول العالم بشكل كبير بسبب الأزمة العالمية، وتباطأت أنشطة الاستيراد والتصدير بسبب إغلاق العديد من المصانع العالمية والأسواق في جميع أنحاء العالم ضمن جهود الالتزام بإجراءات الإغلاق الصارمة. وخلال هذه الأوقات الصعبة، نعتقد أنه من الضروري أن يتحد اللاعبون في قطاع السيارات في جميع أنحاء العالم ويدعموا بعضهم البعض، للتغلب على هذا المشهد المتقلب في عالم الأعمال.” 

رقمنة قطاع الأعمال

على الرغم من التقلبات المضطربة في المشهد العالمي لقطاع الأعمال، تبنت جافزا حلولاً تدعم تطبيق التكنولوجيا لتحسين كفاءة سلسلة التوريد، وتسهيل التجارة عبر منصة “دبي التجارية”، النافذة الموحدة لتسهيل التجارة عبر الحدود. حيث توفر جافزا بيئة ممارسة أعمال معفاة من الضرائب، بالشراكة مع هيئات تنظيمية مرموقة، ويمكن لأكثر من 180,000 شركة مسجلة في البوابة الوصول إلى أكثر من 1,110 خدمة عبر الإنترنت والاستفادة منها. وقد نجح هذا النموذج الرقمي المتميز في الحد من المعاملات اليدوية والزيارات الشخصية، وأسهم في تخفيض مدة تخليص معاملات الاستيراد والتصدير بنسبة 50 في المائة.

وأضاف المعلم: “تلعب التكنولوجيا دوراً محورياً في بيئة ممارسة الأعمال في جافزا، حيث أثبتت شبكة الإنترنت أنها عامل رئيس يساعد في تشكيل حياة الأفراد وهويتهم الرقمية، وأدت إلى تغيير في سلوك المستهلكين تسبب في تأثير إيجابي على الأعمال. ونتوقع دوراً أكبر لتطبيقات التكنولوجيا من أجل ضمان السلامة وصحة الأفراد عبر سلسلة التوريد. وفي حين أن الانتعاش قد يستغرق بعض الوقت، إلا أنه يتوجب علينا إجراء التحسينات اللازمة لكسب ثقة المستهلكين.”

جدير بالذكر أن موانئ دبي العالمية – إقليم الإمارات، قد أطلقت العام الماضي مبادرة “الجسر الهندي – الإماراتي”، وهو مشروع ضخم يهدف إلى جذب التجارة والاستثمارات الهندية إلى ميناء جبل علي وجافزا. ومن خلال هذه المبادرة، تقدم موانئ دبي العالمية حلولاً شاملة للشركات ورواد الأعمال، وتكرس دورها كمنصة تتيح للعقليات المبدعة في قطاع الأعمال الهندية مشاركة أفكارها مع قطاع الأعمال في الشرق الأوسط والعالم، ما سيكسب الأعمال مزيداً من الانتشار الذي يستفيد من التواصل المتميز متعدد النطاقات في جافزا.

 

تواصل معنا للحصول على كل جديد

ابقى على اطلاع على أحدث الأخبار والمستجدات

"موانئ دبي العالمية" 2020. جميع الحقوق محفوظة
- Managed by Conceptualize